المفتاح الاستخباراتي

كتاب جديد يكشف الأعمال الداخلية لمجموعة فاغنر في أفريقيا

صدر مؤخرًا كتاب “الموت هو عملنا” للصحفيين الروس إيليا بارابانوف ودينيس كوروتكوف، كاشفًا عن العمليات الداخلية لمجموعة فاغنر، المنظمة شبه العسكرية الروسية. الكتاب يعتمد على وثائق داخلية وشهادات عيان نادرة، مقدمًا تحقيقًا عميقًا عن المنظمة التي أسسها يفغيني بريغوجين، رئيس مجموعة “كونكورد”.

ووفقًا لما اطلعت عليه “بوليتكال كيز | Political Keys”، فقد انطلقت عمليات مجموعة فاغنر في أفريقيا في يونيو 2017 بالسودان خلال حكم عمر البشير، حيث بدأت بخدمات استشارية سياسية ونشاطات في مجال تعدين الذهب، بالإضافة إلى نفوذها العسكري.

بعد السودان، وسّعت فاغنر عملياتها إلى جمهورية أفريقيا الوسطى بدعوة من الرئيس فاوستين أرشانج تواديرا في أيلول/ سبتمبر 2017. وفي ليبيا، دعمت المجموعة خليفة حفتر بنشر آلاف المقاتلين، لكن حفتر لم يلتزم بنقل أصول النفط إلى روسيا، وفقًا لمذكرة داخلية.

الانتشار في القارة الأفريقية

انتشرت عمليات مجموعة فاغنر من السودان وجمهورية أفريقيا الوسطى وليبيا إلى دول أخرى مثل جنوب أفريقيا وغينيا وأنغولا ومدغشقر، وتوسعت أنشطة بريغوجين لتشمل استشارات استراتيجية سياسية في هذه الدول.

في عام 2018، حاولت فاغنر التأثير في الانتخابات بزيمبابوي لدعم إيمرسون منانغاغوا، وفي جمهورية الكونغو الديمقراطية لدعم جوزيف كابيلا، وأيضًا في انتخابات جنوب أفريقيا التشريعية لعام 2019 لدعم المؤتمر الوطني الأفريقي.

نُشر “الموت هو عملنا” باللغة الروسية في أبريل، ويُترجم إلى عدة لغات أخرى، مع إصدار النسخة الفرنسية في 12 يونيو. حتى الآن، لا توجد خطط لإصدار نسخة باللغة الإنجليزية.

يقدم الكتاب نظرة عميقة على كيفية تأثير مجموعة فاغنر على السياسات والاقتصاديات في أفريقيا، معتمدًا على تحقيقات دقيقة ووثائق حصرية.

Political Keys

منصة إخبارية مستقلة، سياسية منوعة، تسعى لتقديم تغطية إخبارية شاملة وفق أعلى معايير المهنية والموضوعية، وأن تكون الوجهة الأولى للمعلومات والتقارير الاستقصائية الخاصة، وأن توفر رؤىً وتحليلاتٍ جديدةً ومعمقةً للقرّاء والمتابعين، تمكنهم من فهمٍ أعمقَ للأحداث والتحولات السياسية والاقتصادية والاجتماعية في الشرق الأوسط والعالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى